مؤسسات التفكير (3): تأسيس مؤسسات التفكير ناجحة

159
بقلم: د. عبد العزيز أكرم،
       باحث، مركز الترقي
ملخص
إن الواقع المتسارع والمتحرك للسياسة العالمية المعقدة يفرض على كل دولة، والتركيز هنا على منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، للمساهمة في عملية صنع السياسات بدلا من الاستسلام لمنطق ومصالح المفروضة من قبل قوى أجنبية ومؤسساتهم الديبلوماسية. ومن ثم، هناك حاجة ماسة إلى إنشاء في بلداننا “مؤسسات التفكير” محلية ووطنية. يحاول الكاتب هنا الاستفادة من التجارب الأمريكية والأوروبية وأخرى آسيوية والقائمة بالفعل لتقديم التعاليم والتوجيهات بشأن إطلاق وبناء ثم إدارة مؤسسة تفكير أولية. ويمكن بعد ذلك تنفيذ مزيد من التوجيهات الثقافية والإيديولوجية بمجرد أن تكتمل الأنشطة الأساسية ويتم إرساء قوة دفع آلياتها التشغيلية.

لا تعليقات

اترك رد